شبكات التواصل الاجتماعي

يوتيوب يبدأ عملية إزالة المشتركين المزيفين للقنوات

الآن دور يوتيوب، منصة الفيديو الأكبر في العالم على الإنترنت والمملوكة لشركة جوجل، تخلصت بالفعل من الملايين من الحسابات المزيفة والمخالفة لقوانينها، إضافة إلى الملايين من التعليقات ومقاطع الفيديو وهو ما تطرقنا إليه أمس تحث عنوان يوتيوب يحذف 1.6 مليون قناة خلال الربع الأخير وهذا هو السبب.

جوالك دوت كوم – شبكات التواصل الاجتماعي

منذ أسابيع لاحظ الملايين من مستخدمي تويتر تراجعا في أعداد المتفاعلين، حيث أزالت الشركة حوالي 70 مليون حساب مزيف وغير فعال وأخرى تم إنشاؤها بواسطة البرامج والآلات التي تستخدم في إزعاج المستخدمين.

الآن دور يوتيوب، منصة الفيديو الأكبر في العالم على الإنترنت والمملوكة لشركة جوجل، تخلصت بالفعل من الملايين من الحسابات المزيفة والمخالفة لقوانينها، إضافة إلى الملايين من التعليقات ومقاطع الفيديو.

تشير مشاركة رسمية على منتدى منتج YouTube إلى أن هذه الحملات هي جزء من الصيانة الروتينية التي تؤديها الشركة، تساعد إزالة حسابات الرسائل غير المرغوب فيها على إبقاء يوتيوب “ساحة لعب جيدة” لمنشئي المحتوى، ومنع زيادة عدد المشتركين في القناة بشكل مصطنع، ومن غير الواضح عدد القنوات التي ستتأثر، ولكن يوتيوب يريد أن يستعد الناس لهبوط ملحوظ وحاد.

وقالت الشركة أنها تعمل على فحص الحسابات ورصد الحسابات المزيفة وتلك التي تشكل مصدرا للأنشطة المشكوك بها وتقوم بتعطيلها:

“كجزء من هذه الفحوصات المنتظمة، حددنا عددًا من المشتركين الذين كانوا في الواقع محتوى غير مرغوب فيه من أنظمتنا وسنزيلهم”.

تشير مشاركة المدونة تحديدًا إلى أن حسابات الرسائل غير المرغوب فيها تُستخدم عادةً لجعل القناة تبدو أكثر شيوعًا بشكل مصطنع، قد تلاحظ القنوات الرئيسية مثل PewDiePie و T-Series انخفاضاً هائلا، مما يؤثر على المنافسة المستمرة، لكن منشئو المحتوى الأصغر يواجهون الخطر الأكبر خصوصا من تجاوزا منذ فترة 1000 مشترك، حيث قد يفقدون قدرتهم على تحقيق الدخل من مقاطع الفيديو إذا فقدوا المشتركين وتراجع العدد إلى 999 مشترك وأقل من ذلك، وهذا ما أكدت عليه يوتيوب رسميا:

“إن القنوات التي تحتوي على نسبة عالية من المشتركين المزيفين وتقل عن 1000 مشترك لن تعود تلبي الحد الأدنى من متطلبات برنامج شركاء يوتيوب وستتم إزالتها من البرنامج”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.